قرار بتحويل المدرسة العسكرية لمختلف الاسلحة بأطار الى أكاديمية

جمعة, 07/23/2021 - 15:40

قال وزير الدفاع الوطني حننه ولد سيدي إن المدرسة العسكرية لمختلف الاسلحة بأطار سيتم تحويلها الى أكاديمية، ابتداء من السنة المقبلة، مع حصول خريجيها على شهادة الليسانس إدارة عسكرية.

جاء ذالك خلال تراسه في المدرسة العسكرية لمختلف الأسلحة بأطار حفل تخرج الدفعة السابعة والثلاثين من الطلبة الضباط العاملين.

وقد افتتح الحفل بآيات من الذكر الحكيم، ثم تبادل العلم بين الخريجين وأخلافهم من السنة الثالثة، بعد ذلك سلم وزير الدفاع وقائد الأركان ووالي آدرار والمدير العام للأمن والملحق العسكري المالي الرتب للأربعة الأوائل والأول من الطلبة الماليين.

أدى الخريجون بعد ذلك يمين الضابط، قبل أن يلقي قائد المدرسة كلمته.

كما كرم قائد الأركان العامة للجيوش أسرة الشهيد ملازم أول محمدو انيانغ عراب الدفعة 37 ، وألقى ممثل أسرة العراب عمر انيانغ كلمة شكر وامتنان.

وتابع المدعوون استعراضات قدمها طلاب المدرسة، قبل أن يأخذ الخريجون صورة تذكارية مع معالي وزير الدفاع الوطني وقائد الأركان العامة للجيوش ووالي آدرار والمدير العام للأمن الوطني وقائد التجمع العام لأمن الطرق والمفتش العام للقوات المسلحة وقوات الأمن وقادة أركان الدرك والحرس المساعدين.

تابعونا