نائب كيفة : نتابع انشغالات وهموم الناخبين عن قرب والحكومة تتعاطى معنا بشكل جيد

أربعاء, 04/07/2021 - 10:43

قال النائب البرلماني عن مقاطعة كيفه السيد لمرابط الطالب المين إن الفترة المنقضية من مأمورية رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني شهدت تحولات عميقة في المشهد السياسي والاقتصادي والاجتماعي رغم تزامنها مع ظرفية صحية استثنائية هزت اركان المعمورة

واكد نائب كيفه أن الساحة السياسية شهدت هدوء غير معهود جعل الحكومة تركز على تنفيذ تعهداتها للمواطنين وتطبيقها على ارض الواقع في جو يسوده التوافق وتقديم مصلحة الوطن والمواطن

واضاف النائب في حوار على قناة البرلمانية الموريتانية في برنامج "صوت الدائرة" أن الحكومة تعاملت مع الظرفية الصحية بنجاعة وكانت حاضرة منذ الوهلة الاولى مما حد من انعكاساتها السلبية خاصة في شقها الاقتصادي

وقدم ولد الطالب المين دائرته الانتخابية "مقاطعة كيفة" من حيث الموقع الجغرافي الجيو استراتجي الذي اضفى حيوية خاصة على نشاطاتها الافتصادية والموقع الحالي على الخارطة السياسية ومدى الاسنجام الحزبي على ضوء معطيات زيارة بعثة حزب الاتحاد من اجل الجمهورية الاخيرة للمقاطعة و ولاية لعصابة بشكل عام
وعن اوضاع منتخبيه في كيفه قال النائب إنهم يتبعون استراتجية واضحة تعتمد على التواصل والانفتاح ومواكبة الاحداث في المقاطعة بالتنسيق مع كل المتخبين والاداريين للتعاون كل من جهته على حل ما امكن من المشاكل الجمة التي يعاني منها سكان المقاطعة المترامية الاطراف

واكد النائب انهم في مستهل ماموريتهم الانتخابية حرصوا على الوقوف ميدانيا على ابرز التحديات والمشاكل التي تواجه الناخبين في كيفه بالتنسيق مع السكان المحليين انفسهم ومع المنتخبين والسلطات الادارية وتم جردها وتلخيصها في كتيب شكل لاحقا مرجعية لعمل فريق النائب المتواجد بالمقاطعة حيث تم توزيعه على الجميع

وتطرق النائب لمشكل المياه في المقاطعة مشيرا الى انه مشكل قديم ومايزال قائما نظرا لعوامل طبيعية مؤكدا انهم يعملون بجدية لتوفير حلول مستعجلة لهذا المشكل الذي يتفاقم كع بداية موسم الصيف
وقال النائب ان هناك محاولة لتوصيل المياه عبر آبار تم اكتشافها في بوكادوم وانهم التقوا بالوزير المعني وقدموا له مقترحا بهذا الخصوص للتخفيف من مشكل العطش اضافة الى ابار نقط التي ساهمت ولو بشكل محدود في توفير المياه لبعض سكان المقاطعة

واستعرض ولد الطالب المين مشاكل دائرته الانتخابية ناقلا هموم منتخبيه بامان خاصة في مجالات الصحة والتعليم داعيا الحكومة الى الاسراع في حلها نظرا لخصوصية كيفه كإحدى اكبر مدن البلاد واكثرها كثافة سكانية

وعدد النائب بعض المشاريع قيد التنفيذ من مدارس ومراكز صحية ستسهم حسب قوله في الدفع بعجلة تنمية المدينة نحو الامام وستخفف من مشاكل السكان وتبثتهم في مواطنهم الاصلية