كيف ستتعامل الحكومة مع الانعكاسات الاقتصادية لقرار حظر التجول؟

اثنين, 03/23/2020 - 20:19

بعد أيام من فرض حظر التجول في مختلف ارجاء موريتانيا وجد كثيرون من الطبقات الهشة والفقيرة انفسهم عاطلين عن العمل ولايجدون ما يسد رمقهم بعد ان اصبحت الاماكن التي ينتزعون منها رزقهم خطا احمر لايمكن ولوجها اطلاقا

الآلاف من الفقراء والبسطاء -وفي مقدمتهم من يعملون باليومية ولا يتمتعون برواتب شهرية ثابتة- سيتضررون بشدة من هذا الحظر اذا تواصل او تمد تمديد ساعاته الا اذا كشفت الحكومة عن استراجية دعم جديدة تكون بديلا للمتضرين من الحجر في المنازل
هذه الاعداد الكبيرة من الفقراء دفعت العديد من النشطاء للتخوف من تأثير حظر التجول عليهم وتفاقم معاناتهم اليومية، وطالبوا الحكومة بدراسة خطوات دعمهم قبل اتخاذ القرار الصعب، لكن آخرين دعوا إلى حملات تكافل لمساعدة الأسر الفقيرة التي تضررت من التأثيرات الاقتصادية لفيروس كورونا،
وتفرض موريتانيا منذ ايام حظر التجول من الساعة السادسة مساء وسط حديث عن تمديد ساعاته وهو ماسيكون تاثيره قويا على اليد العاملة ما لم تتخذ الحكومات خطوات عملية لمواجهة انعكاسات وابعاد اجراءاتها الاحترازية الصحية على المواطن البسيط