الفضائح تلاحق مسؤولا بارزا في النظام الحالي (معلومات)

ثلاثاء, 12/03/2019 - 14:23

قالت مصادر مطلعة إن مسؤولا بارزا في النظام الحالي يواجه تهما خطيرة ومشاكل كثيرة قد تكتب نهايته نظرا لحساسية منصبه
واضافت المصادر ان المسؤول المذكور تزوج سرا من موظفة معه وبعد فترة تبين انها حامل منه وهو ماجعله يتصرف بشكل جنوني حيث تنكر لها وقام بتحويلها الى الداخل لابعادها ولم يعد يرد على مكالماتها الهاتفية مما دفعها الى مواجهته وابلاغ اخوتها بالموضوع
الفتاة هددت المسؤول بابلاغ زوجته وفضحه امام الجميع غير انه لم يبالي بذالك فقررت البحث عن زوجته وام عياله واخبرتها بالامر لتبدا معركة جديدة
وقال بعض شهود العيان إنهم شاهدوا الزوجتين امام مكتبه رفقة شقيق الزوجة الثانية الحامل
وقد حاول المسؤول تهدئة الاجواء حتى لاتخرح الامور الى المحاكم واستعان بوسيط من العائلة لحل القضية التي انتهت باعترافه بحمل الفتاة ومنح الاولى الطلاق
غير ان الكارثة هي الديون التي تحاصر المسؤول فقد تسرب الخبر الى تاجر كان يثق فيه ويوفر له كل مايريد فحضر هو الاخر ومعه شيكات كثيرة وضغط على المسؤول بحجة انه مسافر في رحلة علاج وهكذا تحول مكتب المؤول الى مكان للاحتحاجات والديون وهو ما اثار حفيظة بعض الموظفين ومرتادي المؤسسة
يتواصل