موجة الحاد وزندقة غير مسبوقة تضرب (الفيس بوك و الواتساب)...تفاصيل

ثلاثاء, 10/08/2019 - 17:57

موجة الحاد وزندقة غيرمسبوقة تضرب الفيسبوك والوتساب عندنا هذه الأيام
تشكيك فى قصص وردت بصريح العبارة فى محكم التنزيل
استهداف وباقسى العبارات للرسول صلى الله عليه وسلم وسيرته العطرة
غمز ولمز فى خليل والاخضري وابن عاشر وامام دار الهجرة مالك الأغر وتنقيص من شأن البخاري ومسلم وتجاوز فى حق عمر وعثمان وإبى بكر والصديقة ام المؤمنين عائشة
استنساخ لافكار ولدلمخيطيروغيره من المنحرفين فكريا وعقديا
من تلك الموجة فوكال بصوت لاادرى هل هو لامرأة ام رجل أم (خلطهما ) يشكك صاحبه فى القرءان ورسالة الإسلام وغزوات المصطفى صلى الله عليه وسلم ويثنى على زارادشت والحضارة الفارسية
ويتحدث عن وجود اختلاف لفظي فى القرءان الكريم
يتحدث صاحب الفوكال بدون خجل وبوقاحة شديدة أنسته تناقضا فجا وقع فيه فتشكيكه فى الغزوات والفتوحات الإسلامية يقابله تصديقه لتعاليم زارادشت وقصص هولاكو وبعض من قصص التاريخ الأخرى
فكيف يمجد عقيدة بلاكتاب ناطق بالحق محفوظ ويلغى عقيدة منبعها قرءان هوكلام الله الذى لاياتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه
كيف يؤمن ببعض كتاب التاريخ وقصصه ويكفر ببعض
يشكك فى القرءان وتاريخه ويلعن العرب ويقول ان كل ماوردفى القرءان والسنة قصص لااصل لها علميا وينفى والعياذ بالله وجود خالق للكون ويقول انه لم يثبت لديه علميا وجود الله كبرت كلمة تخرج من فيه
أشهد أن لاإله إلا الله وأن محمدا رسول الله
هذه الحملة تحركها جهات حاقدة على الإسلام تمنى الملحدين والزنادقة بحياة كريمة فى أوروبا كما أنها مدعومة من طرف بعض غلاة الشيعة والشعوبيين عبرالعالم وينخرط فيها بعض الساقطين فكريا واخلاقيا طمعا فى مال اوشهرة ومعظمهم يقيم خارج البلاد ويعمل لصالح الجهات التى تستضيفه
إن على السلطات الموريتانية التحرك بسرعة للجم هؤلاء وثنيهم عن نشر سموم الإلحاد والزندقة وهي أخطر من سموم الأدوية
ومن واجب رئيس الجمهورية احتراما للدستور التحرك الفوري لملاحقة هؤلاء طبقا للقوانين المحلية
تخلصنا من ولدلمخيطير فظهرت لنا عشرات النسخ المشوهة منه فكرا مشوشا وعقيدة فاسدة
من صفحة الكاتب والمدون حبيب الله احمد